القصر الكبير .. أخنوش يفتتح سوق للسمك تم إنجازه بتمويل من قطاع الصيد

0

أشرف وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات ،عزيز أخنوش ، اليوم الاربعاء 26 ماي، على افتتاح السوق الجديد لبيع السمك بميناء القصر لكبير،  بعد أن كلف إنجازه حوالي 4 ملايين و511 ألف درهم بتمويل من وزارة الصيد.

وحسب الورقة التقنية للمشروع فإنجاز هذا السوق يندرج في إطار شراكة بين قطاع الصيد وجماعة القصر الكبير بإعتبارها حاملة المشروع، إد يصل المبلغ الإجمالي للإتفاقية 9 ملايين و200 ألف درهم، ساهم فيها قطاع الصيد البحري ب 4 ملايين و800 ألف درهم. فيما تبلغ تلكلفة المشروع 4 ملايين و511 ألف و617 درهما.  

وجرى افتتاح السوق الجديد الذي يدخل في إطار تنزيل محور فعالية الأداء ضمن استراتيجية (أليوتيس) بهذه الجهة والتنظيم الأمثل لتدفق المنتجات البحرية وضمان جودتها وإنعاش تثمينها، (جرى) بحضور عامل إقليم العرائش، والكاتبة العامة لقطاع الصيد و مندوب الصيد بالعرائش و مندوب المكتب الوطني للصيد ومنتخبي الإقليم وشخصيات مدنية وعسكرية.

وتتضمن هذه المنشأة الجديدة المتواجدة بحي الشرفاء، مرافق تقنية ووحدة لصناعة الثلج، وغرفة للتبريد ومحل لغسل وتخزين الصناديق ومكتب الطبيب البيطري، إضافة إلى عدد من المرافق الإدارية والعملية. إد تبقى الغاية من إنجاز هذا السوق هو توفير فضاء ملائم يستجيب لمعايير عرض المنتوج، ويحفظ صحة المواطن وكرامة التاجر وتحسين وصيانة المحيط البيئي . وكذا المساهمة في الرفع من الرواج التجاري عبر الرفع من جادبية  السوق لإستقطاب عدد كبير من الزبناء.

يذكر في موضوع متصل، أن وزير الصيد البحري عزيز اخنوش قد أشرف أيضا على تسليم شاحنتين مجهزتين بنظام التبريد لنقل الأسماك لفائدة  تجار المنطقة. وهما تمرة إتفاقية شراكة بين  قطاع الصيد البحري و جمعية الشاطئ الأزرق لبيع السمك بالجملة بالقصر الكبير، بمبلغ 680000 درهم. حيث تروم هذه الخطوة عصرنة وتنظيم بيع السمك بالتقسيط، مع ضمان تموين منتظم للساكنة المحلية بالسمك في جو تسوده السلامة  الصحية. وكذا رفع حجم إستهلاك المنتوجات البحرية بالمنطقة.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا