الوكالة الوطنية للموانئ بأكادير تواصل عمليات التطهير و التنظيف

0

تتابع مصالح الوكالة الوطنية للموانئ بأكادير عمليات التطهير و التنظيف اليومية لأرصفة مربع الصيد البحري الدي يسجل استمرارية نشاط بعض مراكب الصيد الساحلية صنف السردين، عبر تسخير كل إمكانياتها اللوجيستيكية، و مواردها البشرية في الحفاظ على نظافة الحزام المينائي.

و تراهن المديرية الجهوية للوكالة الوطنية للموانئ بأكادير، من خلال عمليات التنظيف، و التطهير اليومي، لمختلف جنبات ميناء المدينة بشكل روتيني للحد من التلوث البيئي الناجم عن أنشطة الصيد المختلفة، مع الالتزام الكامل بقواعد السلامة و البيئة و الصحة المتبعة.

و حسب مصادر مأذونة في تصريحها لجريدة البحر نيوز، أن المديرية الجهوية للوكالة الوطنية للموانئ بأكادير ضاعفت من مجهوداتها توازيا مع انتشار وباء كورونا فيروسCovid-19، من خلال تفعيلها عمليات التطهير و التنظيف الروتيني بطرق ملموسة، تعكس الاهتمام الكبير الدي توليه المديرية الجهوية لهادا الجانب في أفق الحد من انتشار الوباء بالعصب الاقتصادي لمدينة الانبعاث.

و قد استعانت الوكالة الوطنية للموانئ بأكادير بشركة متخصصة في عمليات التطهير و التعقيم لمختلف الإدارات و المؤسسات داخل ميناء المدينة، و في مختلف الجنبات و الارصفة، عززتها أيضا عمليات واسعة في التنظيف للأراضي المسطحة، و في الأحواض المائية بشكل يومي، إلى جانب جمع النفايات، و الأزبال الصلبة، و السائلة، و فرزها و نقلها إلى خارج أسوار الميناء.

و قد بصمت بلدية أكادير على مساهمة محتشمة في عملية تعقيم ميناء أكادير، من خلال تخصيص سيارة صغيرة، اقتصرت على رش الأرصفة، و الجنبات من بعيد، مع العلم أنها تستفيد من مداخيل مهمة لمبيعات منتجات الصيد البحري.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا