انطلاق أول رحلة بحرية من ميناء غزة في مسعى لكسر الحصار الإسرائيلي

0

أطلقت هيئة مسيرات العودة وكسر الحصار في غزة أمس الثلاثاء، أول رحلة بحرية من نوعها من القطاع إلى العالم الخارجي في مسعى لكسر الحصار الإسرائيلي المفروض على غزة منذ عام 2007 .

وأفادت مصادر فلسطينية في غزة أن السفينة التي أبحرت من ميناء غزة، تحمل على متنها حالات إنسانية من مرضى وطلاب وخريجين بحاجة للسفر للخارج لاستكمال علاجهم ودراستهم.

وكتب على السفينة داخل علم فلسطيني كبير ”سفينة الحرية لكسر الحصار”. وأكدت الهيئة العليا لكسر الحصار عن غزة أن الرحلة تحمل معها ”أحلام إنهاء الحصار والظلم لغزة وخروجها من عزلتها وإجبار الاحتلال على إنهاء معاناة 2 مليون إنسان وتطبيق ا لكل معايير حقوق الإنسان التي تكفل حرية التنقل والسفر” مشيرة الى أن المشاركين في الرحلة رفعوا الأعلام الفلسطينية ولافتات تطالب بإنهاء حصار غزة.

و تمنع اسرائيل إبحار الفلسطينيين في عرض بحر القطاع لأكثر من ستة أميال بموجب حصارها المتواصل منذ منتصف عام 2007. ولم يحدد مسئولو هيئة العودة وجهة القارب، لكنهم قالوا إن الخطوة رمزية تستهدف المطالبة بتحرك دولي لرفع الحصار الإسرائيلي الجائر.

من جانبه قال منسق هيئة مسيرات العودة خالد البطش خلال مؤتمر صحفي سبق انطلاق الرحلة البحرية إن ”رسالة الحراك السلمي للمسيرات برا وبحرا هي أن إسرائيل تعطل حياة الفلسطينيين”.

البحرنيوز: وكالات 

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا