بعد محاصرتها بالعيون .. عصابة الخيار ترحل نشاطها صوب سواحل طرفاية

0

أوقفت مصالح الدرك الملكي البحري بميناء طرفاية،أمس الجمعة 31ماي2019 قبيل أذان المغرب بدقائق قليلة ، خمسة أشخاص متورطين بحيازة كمية مهمة من خيار البحر المحظور صيده، و مجموعة من المعدات و الآليات المستعملة في استهداف خيار البحر.

و بحسب مصادر عليمة في تصريحها لجريدة البحرنيوز، فإن رجال الدرك الملكي البحري بميناء طرفاية، أوقفوا خمسة أشخاص متورطين في صيد و تهريب خيار البحر الممنوع استهدافه، دقائق قليلة قبيل أذان صلاة المغرب، حيث أن المعنيين كانوا يريدون استغلال فترة قطع الإمساك، و التي يكون فيها الصائمون منشغلون بالإفطار،  لتمرير وتهريب 442 كلغ من خيار البحر الممنوع صيده، لتصريفها في السوق السوداء.

وتم حجز شحنة الخيار على متن قارب صيد تقليدي حديث الصنع، إلا أنه لم يستوفي بعد الشروط القانونية للانخراط في رحلات صيد بحرية، ما يضعه تحت مدفع المساطر والعقوبات القانونية، لمحاربة ظاهرة الصيد الممنوع وغير القانوني و غير المنظم. كما تم حجز مجموعة من الآليات و الأدوات المستعملة في الغطس من ألبسة، و صناديق و أكياس بلاستيكية، و محركات ريحية، و أنابيب.

وتشرف مصالح مندوبية طرفاية في مثل هذه الحالات، على عملية تدمير الكمية المحجوزة حرقا، بحضور لجنة من السلطات المينائية. كما يتم تحرر محضر مفصل بالواقعة، في انتظار قرار المحكمة في شأن المعتقلين، الذين وضعوا رهن تدابير الحراسة النظرية.

و تأتي عملية طرفاية لتنضاف إلى مجموعة من الضربات التي وجهتها السلطات المعنية في نفوذ مندوبية الصيد البحري بالعيون إلى عصابة صيد الخيار، حيث أنه بعدما اشتدت عليهم المراقبة، بدؤوا ينزحون نحو مناطق أخرى. لكن استمرارية الحرب ضد عصابات خيار البحر،  لازالت قائمة إلى غاية اجتثاث جذور الظاهرة  نهائيا  من المنطقة وفق إفادة مصادر عليمة بالعيون.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا