بليونش .. توزيع معدات بحرية ومساعدة غذائية لفائدة منخرطات التعاونية النسوية “موجة بليونش”

0

أشرفت غرفة الصيد البحري المتوسطية عشية أمس الأربعاء 16 دجنبر 2020 بنقطة التفريغ بليونش التابعة لمندوبية الصيد البحري بالمضيق، على توزيع مجموعة من المساعدات الغذائية و آليات الصيد البحري على منخرطات التعاونية النسوية موجة بليونش. بمشاركة مجموعة من الفعاليات الإدارية والمهنية في قطاع الصيد البحري .

واستهدفت المبادرة الإنسانية النساء البحريات المؤطرات والمنخرطات ضمن تعاونية موجة بليونش ، وذلك تزامنا مع الأثار السلبية التي خلفتها جائحة كورونا على قطاع الصيد البحري ككل ، بما فيها التعاونيات النسوية،  باعتبارها مكون مهني جديد إصطدم بالأوضاع الصحية الصعبة  التي مر منها العالم ككل، والتي ساهمت بشكل مباشر  في تعطيل العمل البحري في وجه المنخرطات بالتعاونية.

وأكدت مصادر إدارية من داخل مندوبية الصيد البحري بالمضيق، أن قرابة 20 مستفيدة  منخرطة بالتعاونية النسوية موجة بليونش ، قد حصلن على مجموعة من الآليات البحرية من شباك ، وحبال ، وصنارات ، وألبسة بحرية، إضافة الى معونات غدائية. وذلك ضمن  التفاتة إنسانية من غرفة الصيد المتوسطية ، هدفها مؤزرة النساء البحريات، وتحفيزهن على ممارسة انشطتهن البحرية بسواحل المنطقة بكل أريحية.

وثمنت نجاة الفتوح العضوة بتعاونية الموجة ببليونش المبادرة الإنسانية، التي إستهدفتهن كإطارات ومنخرطات بالتعاونية، بمبادرة من غرفة الصيد البحرية المتوسطية بمشاركة بعض الشركات البحرية. إذ إعتبرت  المبادرة دفعة حقيقية،  لتحريك الأنشطة البحرية من طرف النساء الممتهنات  لمجال الصيد البحري. كما أوضحت  في ذات السياق، أنه و رغم مواصلة العاملات البحريات لمهامهن البحرية على طول السنة، إلا أن المردودية المالية كانت ضعيفة جدا. وهو الأمر الذي بات يشكل إرهاصا مهنيا حقيقيا أمام النساء البحريات.

وطالبت نجاة الفتوح الجهات المسؤولة في قطاع الصيد البحري،  بتخصيص مقر إداري وحرفي للتعاونية، لتسهيل عملية إندماجهن في قطاع الصيد، وتعزيز نشاطهن في خياطة الشباك البحرية ، أو تشكيل الصنارات بغرض استعمالها في الصيد.  وأضافت في ذات الصدد، أن المعدات البحرية الجديدة، الممدودة من طرف غرفة الصيد البحرية المتوسطية،  ستتم عملية تركيبها وتخزينها وخياطة الشباك، في  منزل إحدى المنخرطات بالتعاونية،  في أفق استفادة التعاونية من فضاء يلم شملهن ويتيح لهن إمكانية العمل الجماعي والإبداع المهني.

وحضر حفل توزيع المعدات البحرية إضافة إلى المؤن الغدائية، كل من ممثل غرفة الصيد البحري المتوسطية، و ممثل مندوب الصيد البحري ببليونش، و ممثلي  بعض الشركات المتخصصة في المعدات البحرية، وبعض الفعاليات المهنية النشيطة بالمنطقة، إضافة إلى 20 منخرطة من تعاونية موجة بليونش.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا