بمشاركة نسوية.. البحرية الملكية تختبر قدراتها في تحييد الغواصات في تمرين مغربي أمريكي

0
الصورة من منتدى FARMAROC من مناورات مصافحة الأطلس خلال تمرين بالذخيرة الحية لتحييد أهداف عائمة و برية

جرى خلال مناورات “مصافحة الأطلس 21-1” إجراء تمرين لمحاربة الغواصات، حاولت خلاله أطقم الفرقاطة المغربية علال بن عبدالله #F615 و المدمرة الأمريكية USS PORTER إظهار قدراتهم في كشف و تحييد خطر الغواصات.

وأوصح منتدى القوات المسلحة الملكية على الفايسبوك FARMAROC، أن التمرين يتم عبر اطلاق هدف بحري #EMATT قادر على العمل لمدة 3 ساعات. يقوم خلالها بمحاكاة صوت غواصة بالمياه العميقة او قليلة العمق. وتحاول وحدات محاربة الغواصات بكل قطعة كشفه ومحاكاة عملية تحييده بالوسائل المتاحة على ظهر كل منها.

الجدير بالذكر يضيف المنتدى،  أن نائب مصلحة محاربة الغواصات على ظهر الفرقاطة المغربية علال بن عبدالله هي الليوتنون أميمة زكرياء، من الدفعة الأولى للنساء ضباط البحرية الملكية، ما يعكس الأدوار الحساسة التي يمكن لنساء البحرية الملكية،  الاضطلاع بها و الكفاءة التي يتمتعن بها.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا