تحديات النقل بميناء الجرف الأصفر تدفع البحارة إلى الإستنجاد بنقابتين لسيارات الأجرة

0

خلص لقاء جمع مهني الصيد البحري بنقابتين مهنتين لسيارة الأجرة الكبيرة يوم الأربعاء 10 مارس 2021  بالجديدة، لإيجاد حلول واقعية لإشكالية التنقل التي ظلت تأرق بال مهنيي الصيد والمرتفقين لاسيما في إتجاه ميناء الجرف الأصفر ، حيث كلل اللقاء بإتفاق ستقومبموجبه سيارات الأجرة الكبيرة بالإنخراط في فك أزمة النقل في إتجاه  الميناء. وذلك لتجاوز صعوبات التنقل التي ظلت تواجه  البحارة خصوصا وكذا الغسلة المهنية ، ما ينعكس سلبا  على المردودية.

وأكد سعيد حيدا رئيس تعاونية حيدا لجني وتسويق الطحالب البحرية، في تصريحه لجريدة البحرنيوز، أن هده الخطوة تعد عملية وإنتاجية، ستساهم مستقبلا في تسهيل عملية التنقل في صفوف بحارة الصيد بميناء الجرف الأصفر.  هؤلاء الذين ظلوا يواجهون مجموعة من التحديات، المرتبطة بالتنقل إلى النقطة المينائية المطلوبة، بغرض تأمين الوصول إلى أنشطتهم البحرية، بدون توقف أو إلغاءفي حالة تعدر الوصول في الوقت المحدد للميناء.

وأشار المصدر المهني في ذات الصدد، إن مهني الصيد البحري كانوا يستعينون في تحركاتهم بالنقل العشوائي، المعروف ب “الخطاف”، للوصول للوصل إلى ميناء الجرف الأصفر أو ميناء الجديدة. غير  أن الظرفية الوبائية التي تمر منها بلادنا، زادت الأمر تعقيدا. وفي انتظار إيصال ميناء الجرف الأصفر بمحطة طرقية من طرف الجهات المسؤولة، ستستمر سيارات الأجرة في جلب وإيصال البحارة سوء لمدينة الجديدة  أو الجماعات والمدن المجاورة .

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا