حوت نافق خياليا يستنفر ساكنة مدريد

0

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي بالعاصمة الإسبانية صورا لحوت ضخم نافق على ضفاف أحد الأنهار ، التي تمر وسط المدينة، حيث أثارت هذه الصور الكثير من ردود الأفعال، بين مصدقة وأخرى مستنكرة حد الدهول للطريقة التي وصل بها الحوث الضخم إلى النهر.

تساؤلات الساكنة المحلية لن تلبت طويلا في غموضها،  حيث ستكتشف أن الحوث النافق، ما هو إلا نتاج لوحة فنية مركبة جاد بها خيال عدد من الفنانين والمبدعين البلجيكيين، هؤلاء الذين يرتبطون علنا بقضايا البيئة، والمعروفين باسم “كابتن بومر”، بحيث تكمن أهمية هذه الخطوة في التحسيس وزيادة الوعي بمخاطر التلوث البيئي ، وإشراك المواطنين في تدابير حماية البيئة.

ويندرج لعمل الفني التحسيسي ضمن جولة يقوم بها هذا الفريق من الفنانين ، في مختلف مناطق العالم ، بعد أن كانت قد انطلقت الفكرة سنة 2013، بعروض مماثلة تحذر من مخاطر الواقع البيئي ، لتجوب القافلة ربوع عدد من الدول الأوربية ك فرنسا، وألمانيا، وهولندا ولندن ….

وتعتبر هذه المبادرة هي الأولى من نوعها لفنانين تشكيليين، يظهرون بزي العلماء والمتخصصين الباحثين في المجال، ليشرحوا لعموم المواطنين وبطرق مبسطة سبب تزايد ظاهرة نفوق الحيتان في الآونة الأخيرة.

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا