سيدي إفني .. أكتوبر يسجل ارتفاعا مهما في حجم وقيمة مفرغات الأسماك السطحية الصعيرة بمركز الفرز

0

سجل ميناء سيدي إفني ارتفاعا ملحوظا في الحجم، والقيمة المالية على مستوى مركز الفرز والبيع، بالنسبة للأسماك السطحية الصغيرة خلال شهر أكتوبر 2020 مقارنة مع نفس الشهر من السنة الماضية.

وبحسب المؤشرات الرقمية التي حصلت عليها جريدة البحرنيوز، فإن شهر أكتوبر 2020 سجل رقم مفرغات على مستوى مركز الفرز و البيع  capi بلغ   2184 طن، بقيمة مالية بلغت حوالي ساة ملايين و 300 ألف درهم، مقابل 1679 طن المسجلة شهر أكتوبر سنة 2019 بقيمة مالية لم تتعدى أربعة ملايين و 700 ألف درهم. ما جعل حجم مفرغات الصيد من الأسماك السطحية الصغيرة يرتفع خلال الفترة المدكورة بنسبة 30 % على مستوى الحجم، و بنسبة 34 % بخصوص القيمة المالية مقارنة مع شهر أكتوبر سنة 2019

و استنادا إلى الأرقام الرسمية المحققة في حجم مفرغات الصيد الأسماك السطحية الصغيرة خلال شهر أكتوبر 2020 ؛ يتضح بشكل جلي الفارق الكبير مع ما تم تسجيله في نفس الشهر من السنة السابقة أي 2019، حيث عزت مصادر رسمية هدا الأداء إلى ارتفاع حجم إنتاج الأسماك السطحية الصغيرة من السردين، والأنشوبة و كدا الإسقمري. كما أن الصيرورة الإدارية للمكتب الوطني للصيد البحري بسيدي إفني كان لها الدور الكبير، في هدا الإنجاز. فضلا عن دور المراقبة الذي تفعله مندوبية الصيد البحري، في دفع المهنيين إلى التصريح بحصيلة رحلاتهم البحرية.

ووصفت تصريحات مهنية متطابقة،  الأرقام المحققة،  بالإنجاز الكبير في ظل الظروف التي تعيشها البلاد تزامنا مع أزمة الفيروس التاجي كورونا، و التي أجبرت المهنيين على تعليق رحلاتهم البحرية خلال فترة الحجر الصحي المفروض في البلاد. وأضافت أن نشاط قوارب الصيد التقليدي السويلكات، و بعض مراكب الصيد الساحلي صنف السردين، ساهمت في خلق حركة تجارية و اقتصادية حيوية، انعكست بالإيجاب على المنطقة، وعلى الأسواق.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا