سيدي إفني .. الأنشوبة تنعش الحركة الاقتصادية والتجارية بميناء المدينة

0
الصورة تقريبية من الأرشيف

  حققت مراكب الصيد الساحلي صنف السردين يوم أمس الثلاثاء 12 يناير 2021 بميناء سيدي إفني كميات مهمة من الأسماك السطحية الصغيرة صنفي السردين والأنشوبة.

وأفادت مصادر مهنية مطلعة في تصريح لجريدة البحرنيوز، ان حوالي 20 مركبا للصيد الساحلي صنف السردين، عادت ادراجها من رحلات صيد بسواحل سيدي إفني أمس الثلاثاء ،  محملة بكميات متفاوتة من الأسماك، بلغت حسب الأرقام الرسمية للمكتب الوطني للصيد ، حوالي 120 طن من أسماك الأنشوبة، وحوالي 50 طنا من أسماك السردين.

وخلقت عمليات التفريغ والشحن بميناء سيدي إفني، لحصيلة رحلات مراكب صيد السردين، حركة حيوية، تجارية واقتصادية مهمة، أدخلت الدفئ على المدينة.  وفتحت شهية مراكب السردين التي تراهن على أسماك الأنشوبة، الأكثر طلبا في أسواق الإستهلاك، وكدا في الوحدات الصناعية. وذلك بحكم إخضاعها للبيع بالدلالة.

وبلغ الحد الأقصى لأثمنة الأنشوبة، ما بين 4 و 5 دراهم للكيلوغرام الواحد.  فيما تراوحت أثمنة السردين ما بين 2.65 و 3.50 دراهما. إذ أن مصالح مندوبية الصيد البحري بسيدي إفني، قامت من جهتها بحملات مراقبة  لتتبع الأحجام التجارية للأسماك، ومعاينة مدى استجابتها للقياسات القانونية المسموح بها.

والتحقت أطقم باقي مراكب صيد السردين الأخرى، فور علمها بوجود ( الرشم ) الأنشوبة بسواحل الإقليم، طمعا في تحقيق بعض المبيعات القيمة التي تعكسها أسماك الأنشوبة. 

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا