شفاء غالبية طاقم حاملة الطائرات شارل ذو غول من كوفيد 19

0

تماثل غالبية أفراد طاقم حاملة الطائرات الفرنسية شارل ذو غول Charles de Gaulle للشفاء، حسب الناطق الرسمي عن البحرية الوطنية الفرنسية.

و كان طاقم بحارة حاملة الطائرات الفرنسية شارل دو غول Charles de Gaulle، قد جاءت إختباراتهم إيجابية بفيروس كوفيد 19، على ظهر السفينة المعنية، أو بعد عودتهم للبر، حيث تماثل 98% من الطاقم إلى الشفاء، بعد خروج معظمهم من المستشفى، و من الحجر الصحي حسب البلاغ الرسمي للبحرية الوطنية الفرنسية.

و قال الكابتن إريك لافولت Eric Lavault، قبطان حاملة الطائرات الفرنسية شارل دوغول، أنه لم يتبقى سوى اثنين من طاقم السفينة من البحارة في المستشفى، بما في ذلك ضابط متواجد بالعناية المركزة، وبحار أخر لازال تحت المراقبة. فيما لازال 18 بحاراً آخرين في الحجر الصحي بالثكنة العسكرية بتولون  Toulon، إذ أن 98% من الحالات الإيجابية تماثلت للشفاء حسب الناطق الرسمي.  

و يرجح أن فيروس كوفيد 19، انتقل إلى السفينة خلال توقف هده الأخيرة بميناء بريست  Brest ، إذ أن من بين ما مجموعه 2400 من أفراد طاقم حاملة الطائرات ومرافقاتها، اعتبر 1081 بحارًا منهم إيجابيًا، بعد إخضاعهم للاختبارات المخبرية، واليوم البعض منهم ملتزم بالحجر الصحي في منزله مثل بقية الفرنسيين، وآخرون خرجوا قبل أقل من سبعة أيام. وهم أيضا بمنازلهم  كإجراء وقائي في الوقت الراهن.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا