طرفاية .. السلامة البحرية تقود مرشدين بحريين إلى قرية الصيد أمكريو

0

تتواصل فعاليات قافلة السلامة البحرية بجهة العيون الساقية الحمراء، التي تتضمن برنامجا حافلا بأبعاد تحسيسية، يستهدف البحارة ومهنيي الصيد البحري حول أهمية السلامة البحرية، حيث حلت الخلية الجهوية للارشاد البحري في مرافقتها و مصاحبتها للبحار بقرية الصيد امكريو جنوب مدينة طرفاية، تحت شعار:  إرتداء صدرية النجاة التزام، مسؤولية و حماية للحياة“.

ويشمل برنامج هذه الحملات التحسيسية، تنظيم مجموعة من اللقاءات التوعوية المباشرة مع رجال البحر، لحثهم على اتخاذ الإجراءات والتدابير الوقائية الضرورية، للحد من حوادث البحر، لاسيما توعيتهم بضرورة ارتداء صدريات ذاتية النفخ من الجيل الجديد، وإبراز دورها الهام في الحفاظ على السلامة البحرية.

وتراهن وزارة الصيد من خلال الحملات المتواصلة، بمختلف موانئ ونقط الصيد بالمملكة،على  جعل سترة النجاة في عمق الممارسة المهنية ، وركيزة من الركائز الأساسية مع كل ركوب للبحر من أجل رحلات الصيد.  حيث الدعوات متواصلة لكل المجهزين والبحارة، لتعزيز القطع البحرية بصدريات من الجيل الجديد ، تتمتع بمزايا عديدة، من بينها إمكانية ارتدائها لفترة طويلة، وسهولة استعمالها في حالات الطوارئ، فضلا عن توفرها على صفارة إنذار يمكن اللجوء إليها في حالات الضرورة.

وعرفت فقرات الحملة  التحسيسية تفاعلا إيجابيا من طرف بحارة قرية الصيد أمكريو،  في إنتظار أن يتحول هذا التفاعل إلى تطبيق على مستوى الواقع ، لما تكتسيه الصدريات من أهمية قصوى ، في سياق تعزيز السلامة البحرية على ظهر قوارب الصيد ، بما يضمن الحد من حالات الفقدان في البحر، التي لازالت تتواثر بالسواحل المغربية .

وتقع أمكريو على الطريق الساحلية الرابطة بين مدينتي العيون و طرفاية، على بعد 44 كيلومترا جنوب طرفاية وحوالي 60 كيلومترا شمال العيون. حيث تم إنشاء قرية أمكريو سنة 2005 في إطار برنامج تنموي لوزارة الفلاحة والصيد البحري، يهدف إلى إنشاء قرى الصيادين ونقط تفريغ مجهزة على امتداد الساحل المغربي، من أجل تعزيز قطاع الصيد البحري وإنعاش الصيد التقليدي.

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا