طرفاية .. لقاء يؤكد على أهمية الرقي بالعمل التعاوني في قطاع الصيد كرافعة للتنمية المحلية

0

شدد فاعلون ومهتمون بالقطاع التعاوني البحري في لقاء تكويني وتواصلي لفائدة تعاونيات الصيد البحري نساءا ورجالا، نظم اليوم الخميس 8 أبريل2021، بملحقة معهد تكنولوجيا الصيد البحري بطرفاية، على ضرورة السعي إلى تطوير العمل التعاوني في قطاع الصيد البحري، بوصفه أحد أهم أشكال الاقتصاد التضامني.

تم تأطيره من طرف أطر من الوزارة الوصية على القطاع، وحضرته أكثر من 15 تعاونية نشيطة في الدائرة البحرية طرفاية، كما عرف مشاركة مكتب تنمية التعاون ومكتب التنمية الاجتماعية. حيث تمحور هذا اللقاء حول “طلب عروض إبداء الإهتمام الخاص بدعم المشاريع المقدمة من قبل التعاونيات”.

وعمد اللقاء إلى تقديم مجموعة من الشروحات القَيمة، حول كيفية الإستفادة من برنامج الدعم وكيفية الإشتغال على الملفات الراغبة في الاستفادة. لاسيما وأنالإطار التعاوني، يعد رافعة اقتصادية للتنمية البشرية والتدبير العقلاني للثروات البحرية.

وأبرزت إحدى المستفيدات أن اليوم الدراسي، مناسبة للتأكيد على الدور الرائد للتعاونيات البحرية في المساهمة في التنمية المحلية والجهوية، وكذا الوقوف على المستجدات المرتبطة بالجوانب القانونية للتعاونيات، ومستقبل إندماجها في محيطها الاقتصادي والإجتماعي بالشكل المطلوب.

كما تمت برمجت برنامج تأطير وومواكبة لسنة 2021 والذي يشمل تقوية قدرات التعاونيات، وتحديث طرق تدبيرها لجعلها رافعة للتنمية من خلال تنظيم دورات تحسيسية لفائدة المنخرطين، وتخصيص زيارات ميدانية وورشات تكوينية.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا