فردوس يدعو الشباب إلى الإنفتاح على الفرص التي تتيحها الإستثمارات البحرية

0

دعا مصطفى فردوس مندوب الصيد البحري بالمضيق، الشباب إلى الإهتمام أكثر  بالمشاريع البحرية والاستفادة من الإمكانيات التي يتيحها الإمتداد الساحلي للمغرب ؛ خصوصا بالمنطقة المتوسطية التي تتيح الكثير من الفرص لم يتم إستغلالها بعد.

جاء هدا في إطار الندوة التي نظمت من طرف جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض بالمغرب، بمشاركة غرفة الصيد البحري المتوسطية والوكالة الوطنية لتربية الأحياء البحرية والمعهد الوطني للبحث في الصيد البحري إلى جانب فاعلين آخرين، وذلك في إطار البرنامج الوطني ” خمس أسابيع لتعبئة وطنية وإجراءات مواطنة محلية” حسب الجمعية، بمناسبة اليوم العالمي للمحيطات، وبشراكة مع قطاع الصيد البحري وقطاع البيئة وعدة شركاء آخرين.


وأكد المصدر الاداري في مسترسل حديثه مع جريدة البحرنيوز، أن مثل هذه اللقاء هي تشكل مناسبة، في اتجاه امداد الشباب بمحفزات معنوية بالدرجة الاولى،  من شأنها خلق روح الإبداع و الإلهام في صفوفهم، لدفعهم في إتجاه التفكير في صياغة و صناعة أفكار مختلفة ومتنوعة لمشاريع مدرة لدخل،  مرتبطة بالمنظومة البحرية على مستوى البحر الابيض المتوسط و المحيط الأطلسي على حد السواء.

وخلص  اللقاء إلى  مجموعة من التوصيات التي نقشها وسطرها المتدخلون و مؤطرو الندوة العلمية،  تمثلت في الدعوة للتخطيط لبناء اقتصاد منتج ومتنوع يتسم بالاستدامة والقدرة على خلق قيمة مضافة وثروة ومناصب شغل ذات جودة ، كما ينص النمودج التنموي الجديد. والمطالبة بتنمية القطاعات البحرية التقليدية كالصيد والسباحة والأنشطة المائية، مع تسليط الضوء على القطاعات ذات إمكانيات النمو العالية كتربية الأحياء المائية والسياحة الإيكولوجية والتكنولوجيا الحيوية البحرية والطاقات المتجددة وبناء السفن وغيرها.

يذكر أن جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض المغرب نظمت يوم الخميس 17 يونيو 2021 ندوة العلمية تدخل ضمن فعاليات الأسبوع الأزرق الذي سيستمر حتى اواخر شهر يونيو، و الذي يضم مجموعة من الأنشطة من قبيل: ورشات وخرجات ميدانية استطلاعية وحملات التوعية والتحسيس ورحلات بحرية دراسية وأخرى ترفيهية وندوات و دالك في إطار تخليد الجمعية لليوم العالمي للمحيطات، كما يأتي في إطار فعاليات الأسبوع الأزرق.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا