قائد في السلاح البحري الأمريكي يتطلع لتعزيز الشراكة البحرية الأمريكية المغربية

0

أكد القائد في السلاح البحري الأمريكي فرانك أوكاتا، تطلعه الكبير ” إلى تعزيز الشراكة البحرية الأمريكية المغربية”. وذلك في تصريح له على هامش رسو  الناقلة البحرية العسكرية التابعة لسلاح البحرية الأمريكية USNS Yuma (T-EPF-8) بميناء طنجة يوم الجمعة 19 مارس الجاري.

 وأوضح قائد النقل البحري في أوروبا وأفريقيا (MSCEURAF) وقائد فرقة العمل 63 (CTF-63) فرانك أوكاتا في ذات التصريح، الذي أورده الأسطول الأمريكي السادس في تقرير منشور على موقعه الالكتروني، أن “هذه الزيارة توضح الجهود المستمرة التي تبذلها القوات البحرية الأمريكية في إفريقيا، لبناء شراكات بحرية عالمية مع الدول الأفريقية، من أجل تحسين السلامة والأمن البحريين في المنطقة.”

وتأتي هذه الزيارة يورد التقرير في أعقاب مجموعة من المناورات تم إجراؤها مؤخرا في المحيط الأطلسي بالمنطقة الواقعة بين أكادير وطانطان. كما يتزامن مع إحتفالات الولايات المتحدة والمغرب بمرور 200 عام على تسليم المغرب للولايات المتحدة مبنى المفوضية الأمريكية في طنجة كهدية. والتي أصبحت أول منصب دبلوماسي أمريكي في المغرب ، وهي اليوم متحف ورمز دائم للصداقة بين البلدين.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا