“كابيلا” تصنع أفراح مهنيي الصيد بميناء الداخلة

0

IMG-20160812-WA0000تشير الأرقام والمعطيات القادمة من ميناء الداخلة أمس الخميس 11غشت 2016 إلى أن  مراكب الصيد الساحلي  تمكنت  من جلب كميات وافرة من الأسماك السطحية الصغيرة .

و حسب مصادر عليمة فإن 33 مركبا للصيد الساحلي صنف السردين عادوا بصيد وفير إلى ميناء الداخلة ، قدرته المصادر بحوالي  480 طن من أسماك الأسقمري “كابيلا”، الأمر الذي أتلج صدور مهنيي صيد الأسماك السطحية بالميناء  لكون سمك الأسقمري يخضع لعملية المزايدة بسوق السمك .

و في تصريح لبعض البحارة في إتصال مع موقع البحرنيوز ، فإن  حصيلة رحلة الصيد ليوم أمس التي قادت المراكب إلى 34 ميلا غرب ميناء الداخلة ، كانت جد ايجابية بحكم أن سمك الأسقمري يباع على طريقة المزايدة و أن الأثمنة كانت معقولة و مشجعة إلى حد كبير بحيث تراوحت ما بين 4.20 درهم و 5.50 درهم .

وأضافت دات المصادر أن  القالب ( المول ) المسجل تعدى الكيلوغرام في كل حبة، و هي مؤشرات ايجابية و مشجعة في مصيدة التناوب بمخزون  ”  س ” ، كما أن العديد من معامل التصبير و التعليب و الوحدات الصناعية خارج مدينة الداخلة أبدت رغبتها الشديدة في الحصول على هدا النوع من السمك و بهده المواصفات.

 وأوضحت مصادر متتبعة أن عيون بعض المعامل تترقب عودة المراكب من رحلات الصيد القادمة للحصول على كميات مهمة من هذه الأسماك، ما سيجعل الأثمنة حسب المصادر ، ترتفع إلى ما فوق 8 دراهم ، خصوصا أن هناك من وحدات التصبير من أوفدت ممثلين  لها سيكونون حريصين على شراء كميات لتوفير طلبيات نحو الخارج .

و جدير بالذكر أن وزارة الصيد البحري أخضعت مصيدة الداخلة برسم السنة الجارية إلى كوطا للصيد الساحلي حددت في 2000 طن للمركب الواحد  ، و قد بدأت هده الكوطا تستنفد من بعض المراكب حسب أخر التطلعات المستقاة من ميناء الداخلة .

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا