هواية الصيد بالقصبة تتسبب في فقدان رجل أمن استعلاماتي بسواحل آسفي

1
الصورة تقريبية من الأرشيف

 أعتبر أحد هواة الصيد بالقصبة في عداد المفقودين بعد سقوطه مساء أمس الأحد 28 فبراير 2021، من أحد الأجراف إلى البحر، على مستوى واجهة المركب الكيماوي لآسفي، إذ اكدت التحريات التي أجرتها السلطات المختصة حول هوية الصياد،  أن الأمر يتعلق برجل أمن  يعد من هواة  الصيد بالقصبة. 

وكشفت مصادر عليمة، أن المفقود يعد واحدا من رجال الإستعلامات العامة بآسفي، وكان يتخذ من الموقع ذاته حيث لقي مصرعه، مكانا لممارسة هواية الصيد بالقصبة، قبل أن تنزلق قدميه من فوق جرف بحري ويسقط وسط البحر.

وكان الصياد المفقود ، قد ترك بموقع الحادث دراجة نارية، في وقت كان فيه شهود عيان بالموقع قد أخبروا السلطات المحلية بالحادث،  فيما حلت  عناصر الوقاية المدنية بموقع الحادث إلى جانب السلطات المختصة، وتم القيام بحملات  تمشيطية بالموقع دون ظهور أي أثر لجثة الفقيد.

تعليق 1

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا