هيئة بحرية تنفذ مناورة بقناة الداخلة تستهدف ترسيخ تعليمات الملاحة

0

انطلقت الهيئة الوطنية للملاحة التجارية والصيد البحري بالداخلة في إتجاه تفعيل توصيات اليوم الدراسي الذي نظمته الهيئة في وقت سابق بمركز التأهيل المهني البحري بالداخلة حول تطبيق تعليمات الملاحة البحرية داخل قناة الداخلة.

وقال توفيق الرتبي رئيس الهيئة الوطنية للملاحة التجارية والصيد البحري بالداخلة في تصريحه لجريدة البحرنيوز، أن قناة واد الذهب المؤدية لأرصفة ميناء الداخلة تختلف عن جميع الموانئ المغربية؛ بل وتكتسي طابعا خاصا يستدعي نوع من التكوين لصالح مستعملي قناة الداخلة. وهو ما انخرطت فيه الهيئة الوطنية للملاحة التجارية والصيد البحري بعد الشق النظري، الذي استفادت منه مجموعة من الربابنة و ضباط الصيد البحري؛ لتستمر المبادرة بتنفيذ جانب الشق التطبيقي والعملي، على ظهر سفينة عاملة بالمياه المبردة (MUST). وذلك انطلاقا من مشارف القناة نحو الميناء تحت إشراف نائب رائد الميناء؛ مع تقديم شروحات مفصلة بضرورة الانسياق إلى تعليمات قبطانية ميناء الداخلة؛  و تتبع المسار الصحيح باتجاه الأرصفة.

وتابع رئيس الهيئة الذي يشتغل أيضا أستاذ مكون بمركز التأهيل البحري بالداخلة؛ بالقول أن احترام قوانين الملاحة من شأنها تجنيب الحوادث القاتلة المماثلة، التي سجلت من قبل في القناة؛ وأيضا تفعيل الأسبقية مع التقيد بالمسارات، وتجنب الصيد داخل القناة من طرف القوارب التقليدية، وخاصة احترام التشوير الذي اعتمدته الوكالة الوطنية للموانئ بالداخلة مؤخرا، بتثبيت مجموعة من العوامات تستخدم كعلامات ضوئية للتشويرية، بطرق الملاحة البحرية، داخل قناة الوادي المؤدية لميناء الداخلة.

وأفادت تصريحات مهنية متطابقة؛ أن الأمور تحسنت بشكل كبير عن السابق؛ بحيث تمت الاستفادة من الدروس السالفة والحوادث المسجلة؛ وتم أيضا تطوير نظام التشوير عند الاقتراب من قناة واد الذهب بشكل واضح؛ وتم اعتماد إجراءات و تدابير أكثر سلامة بالتحكم في عمليات الولوج الملاحية؛ و أيضا الخروج إلى رحلات صيد بالنسبة لجميع مراكب الصيد المختلفة، التي تستعمل ميناء المدينة بعد استلام الترخيص من الجهات المسؤولة.

وتعتزم الهيئة الوطنية للملاحة التجارية والصيد البحري، توزيع مجموعة من المنشورات على الرابابنة والبحارة، تحتوي على تعليمات الملاحة البحرية داخل القناة، وطرق المناورات لتجنب كل ما من شأنه أن يتسبب في حوادث.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا