وزارة الصيد تحدد كيفية تنقل البحارة بين الموانئ برا وبحرا في عصر الكورونا

0

أصدرت وزارة الصيد مجموعة من التوجيهات والتدابير ذات بعد وقائي، تروم الحد من إنتشار وباء كورونا المستجد في صفوف البحارة ومراكب الصيد ، وهي إجراءات وتوجيهات تنقسم إلى ثلاث محاور رئيسية، تهم شروط النظافة على متن مراكب الصيد البحري، وطلبات تنقل المراكب من ميناء صيد إلى ميناء صيد آخر، إلى جانب تنقل البحارة من ميناء لأخر عبر الطريق.

وبخصوص المحور الأول فقد نصت إجراءات الوقاية على المحافظة على النظافة على متن مراكب الصيد البحري، بالتأكد من توفر كل فرد من أفراد الطاقم على الكمية الكافية من الصابون والمعقم. مع الدعوة إلى السهر على توفير الكميات الكافية من المناديل الورقية والكمامات على متن المركب، وتثبيت قمامات مغلقة على متن المركب. كما تنص التوجيهات على إعفاء الأشخاص الذين يعانون من الأمراض المزمنة من الإبحار، وعدم مشاركة البحارة المكونين للطاقم أغراضهم الشخصية فيما بينهم.

 وأكدت ذات الإجراءات على مستوى نفس المحور ، على وضع آلية متحركة أو قارة لتوزيع المعقم على متن المراكب، وحث البحارة على غسل أيديهم بالماء والصابون بإنتظام وكذا إرتداء الكمامات، وهي توجيهات كلفت إدارة الصيد الربان  بمهمة  تتبعها وضمان تطبيقعا على ظهر سفينة الصيد .

وهم المحور الثاني طلبات تنقل المراكب من ميناء صيد إلى ميناء صيد، إذ تفرع هذا المحور إلى نوعين من الإجرءات، تهم في شقها  الأولى ما قبل الإنطلاق من ميناء الذهاب. حيث التنصيص على الحصول على موافقة سلطات مينائي الذهاب والوصول ، وإجراء الفحص الطبي لبحارة طاقم المركب بميناء الذهاب، مع تعقيم كل أماكن المركب وآليات الصيد، قبل الإنطلاق في إتجاه ميناء مزاولة نشاط الصيد البحري، وتزويد المركب بمواد التقيم والكممات بكمية وعدد كافيين .

أما الشق الثاني المرتبط بميناء الوصول إلى الوجهة، فعلى المركب الرسو بالمنطقة المخصصة لمراكب الصيد القادمة من موانئ أخرى، والتي تم تحديدها من طرف اللجنة المحلية لليقظة، والتحقق من هوية البحارة المكونين للطاقم، وكذا إجراء فحص طبي للبحارة من طرف الطبيب، العضو في اللجنة المحلية لليقظة بالميناء.

وبخصوص البحارة الذين ينتقلون من ميناء لأخر عبر الطريق، وهو المحور الثالث في سياق ذات التوجيهاتـ، فقد حمل هو الآخر إجراءت تهم ما قبل التنقل وأخرى عند الوصول إلى ميناء نشاط المركب. فقبل تنقل البحارة سيكون المجهز ملزما بتحديد لائحة الراغبين في التنقل، لإلتحاق بالمركب المتواجد بميناء آخر، والحصول على الرخصة المؤقتة للتنقل عبر الطريق بين مدينتي مينائي سكن الطاقم ورسو المركب. مع إجراء فحص طبي للبحارة قبل السفر إلى ميناء النشاط، وتزويد كل البحارة المسافرين، وتجهيز وسيلة النقل بالعدد الكافي من الكمامات والكمية الكافية من المعقم. هذا مع التنصيص على أن لا يتجاوز عدد البحارة المسافرين على متن وسيلة النقل، العدد المحدد من طرف وزارة الصحة إحتراما لمسافة الأمان بين الركاب.

وعند الوصول إلى ميناء نشاط المركب، تشدد وزارة الصيد على تعقيم وسيلة النقل بالنقط المتواجدة بمدخل المدينة أو ميناء الوصول، وتعقيم المركب وتغيير مكان رسوه إلى الرصيف المحدد، من طرف اللجنة المينائية للخضوع للحجر الصحي. وتزويد المركب بالعدد الكافي من الكمامات والكمية الكافية من المعقمات. مع التأكيد على ضورة إلتحاق البحارة مباشرة من وسيلة النقل إلى المركب. ليتم فحص البحارة من طرف الطبيب، أثناء نزولهم من وسيلة النقل وإلتحاقهم بالمركب. 

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا