يغرض حماية البيئة الشاطئية .. سورف رايدر المغرب تعتمد مسؤولي الشواطئ والنموذج من تيفنيت

0

أطلقت جمعية سورف رايدر المغرب يمنذ آواخر يوليوز الماضي النسخة الاولى من حملات التوعية والنظافة بشاطئ تيفنيت. وذلك بشراكة مع المقاولات الصناعية وبمساهمة من جماعة سيدي بيب.

 وأوضحت جمعية سورف رايدر المغرب في بلاغ لها توصلت البحرنيوز بنسخة منه ، أن مبادرة الجمعية  همت تكوين شابين كمسؤولي الشواطئ، في مختلف المواضيع البيئية (البيئة الساحلية، النفايات المائية، التلوث، تغير المناخ …)ن حيث تاتي هذه البادرة في ظل ما يعرفه الشاطئ المتواجد باقليم شتوكة ايت باها بجهة سوس ماسة، كل صيف  من توافد عدد كبير من المصطافين المغاربة والأجانب .

وتتجلى مهمة مسؤولي الشاطئ  يضيف البلاغ بتنظيم حملات نظافة بشاطئ تفنيت، بالإضافة الى حملات تحسيسية تهدف الى حماية المحيط وتحث وتشجع المصطافين على اتخاد اجراءات صديقة للبيئة. حيث تجرى هذه العملية الصيفية كل يوم أحد وتستمر إلى غاية 29 غشت.

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا