الحزن يخيم على بيت الزميل عبد الجليل إذ خيرات

2

خيمت موجة من الحزن على بيت الزميل عبد الجليل إد خيرات؛ على إثر وفاة خاله  لمعلم بنعيسى،  أمس  السبت 31 أكتوبر 2020 بمدينة جرسيف، بعد مرض عضال لم ينفع معه دواء.

ونعى الزميل إذ خيرات خاله بالقول “وداعا لمعلم بنعيسى، وداعا الخال العزيز ، و الحنين  .. فراقك خالي العزيز، حزن كلهيب الشمس، ولكن لن يبخر الذكريات التي عشناها معك، ولن ينسينا معاملتك،  جودك، و طيبوبتك، و تربيتك لنا..”

وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم جريدة البحرنيوز لأسرة الفقيد ولعائلة إذ خيرات عموما ، وكل معارف المعلم بنعيسى وأصدقائه، بخالص عبارات التعازي والمواساة . سائلين المولى عز وجل أن أن يلهمهم الصبر والسلوان وأن يتغمد الضحية بواسع رحمته . إنا لله وإنا إليه راجعون .

 

2 تعليق

    • اللهم ارحمه واغفر له واجعل قبره روضه من رياض الجنة يارب العالمين تعازينا إلى جميع العائلة وخاصة استاذنا السيد عبد الجليل اذ خيرات الصحفي المقتذر في قطاع الصيد البحري بجميع أصنافه …

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا