أكادير : حملة شرسة لمحاربة ظاهرة استهداف الأسماك دون الحجم التجاري

0

نفذت مصالح مندوبية الصيد البحري بميناء أكادير يوم أمس الثلاثاء 8 نونبر 2020 حملة شرسة على مراكب الصيد الساحلي صنف السردين، إمتدت إلى تفعيل المراقبة داخل المراكب، لمحاربة ظاهرة استهداف الأسماك دون الحجم التجاري.

وحسب مصادر مأذونه في تصريحها لجريدة البحرنيوز، فإن الحملة التمشيطية التي قادتها مصالح مندوبية الصيد البحري بميناء أكادير، ترمي إلى ضبط المخالفات المتعلقة، بالأسماك الصغيرة دون الحجم التجاري، وخاصة أسماك الأنشوبة. حيث عمدت ذات المصالح إلى مراقبة جيوب مراكب الصيد الساحلي صنف السردين، العائدة من رحلاتها البحرية.

وأكدت ذات المصادر المأذونة، على الإهتمام الكبير الذي توليه مصالح مندوبية الصيد بأكادير، لأنشطة الصيد البحري المختلفة، وخاصة المخالفات المرتبطة بالأحجام التجارية غير القانونية لبعض الأصناف السمكية،. إذ وفي إطار المهام الموكولة لها لمحاربة الظواهر السلبية، تم تسجيل حملات المراقبة العينية، على مستوى أرصفة الميناء مند الساعات الصباحية من يوم الثلاثاء 8 نونبر 2020،.

كما تم التسيق  في ذات السياق أمع رجال الدرك الملكي البحري، حول احتمال حيازة بعض مراكب السردين لأسماك الأنشوبة دون الحجم التجاري الموصى به، وإخراجها من الميناء لإفراغها بعيدا عن أعين لجنة المراقبة بالأرصفة.

ولقيت المبادرة استحسانا كبيرا لدى البحارة بالدرجة الأولى، حفاظا على الثروة السمكية، وخاصة صغار الأنشوبة، وكذلك وأيضا لتفعيل المراقبة، والرقابة بشكل عام، على جميع مراكب الصيد النشيطة بسواحل أكادير، ومنع الاستهتار واستهداف صغار الأسماك، وبيعها.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا