أكادير.. “نظافة الميناء مسؤولية الجميع”، شعار حملة تحسيسية لفائدة البحارة

0

إنعقد أمس السبت بالمقر الإداري لقبطانية ميناء أكادير إجتماع حضرته بعض التمتيليات المهنية في قطاع الصيد، ودلك بهدف تعزيز العمل المشترك في مجال الحفاظ على البيئة، من خلال التحضير لتنظيم حملة تحسيسية ابتداءا من غد الإتنين 28 دجنبر، ودلك على مدى يومين، توازيا مع انتهاء فترة الراحة البيولوجية، و انطلاق السفن نحو مصايد التهيئة جنوب سيدي الغازي برسم الموسم الشتوي لصيد الأخطبوط.

و افتتح الاجتماع بتقديم تقرير مفصل مصحوب بمجموعة من الصور التي تعكس واقع ميناء أكادير، و جانب التدخلات التي تشرف الوكالة الوطنية للموانئ بأكادير على تقديمها، عبر شركات المناولة المكلفة بالأراضي المسطحة، و في الأحواض المائية، و حجم النفايات التي يتم تجميعها و الاستراتيجية المعتمدة في الحفاظ على نظافة ميناء المدينة.

و ترمي الحملة التحسيسية التي تنظمها الوكالة الوطنية للموانئ بأكادير على تحسين مستوى الأفعال و الأداء لدى البحارة، و مستعملي ميناء أكادير، كأهم رسائل للتوعية بأهمية البيئة، و تتحول المعارف إلى مهارات سلوكية تترجم إلى واقع ملموس من خلال توقعات دور المهنيين في معالجة مشكلات البيئة واقتراح حلول لها، و قياس الأدوار المتوقعة من البحارة في المستقبل، فضلا عن تقويم التحصيل المعرفي لبيئة نظيفة.

و تحت شعار “نظافة الميناء مسؤولية الجميع”، تراهن الوكالة الوطنية للموانئ بأكادير على ترسيخ ثقافة النظافة و الحفاظ على البيئة، و تحقيق الانتماء، للوصول إلى أهداف مقاربة بيئية نجيعة، و تفعيل معالجة ميدانية، و اكتساب الوعي البيئي، و الوعي بالالتزام في حل مشكلات البيئة، و منع حدوثها نحو الارتقاء العقلاني بأهمية الحفاظ على بيئة الميناء.

و حضر الاجتماع الذي احتضنته قاعة الاجتماعات بقبطانية ميناء أكادير، رائد الميناء، و باشا الميناء، و المسؤولين على جانب النظافة داخل الحزام المينائي، فضلا عن بعض التمثيليات المهنية في قطاع الصيد.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا