سلطات آسفي ترفض ولوج مركب للصيد الساحلي إلى ميناء المدينة

0

أعلنت سلطات آسفي عن رفضها الترخيص لمركب صيد السردين “ليكل” الدخول إلى ميناء المدينة، مؤكدة أن الجهات المختصة مستعدة لتقديم الدعم والمؤونة وغير ذلك من التسهيلات اللازمة، من أجل عودة المركب إلى ميناء الجديدة بأمان.

وأبرزت السلطات في بيان لها أصدرته مساء اليوم السبت 25 ابريل الجاري، “أنه بإعتبار الحالة الوبائية الحالية وحفاظا على صحة المواطنين، واستنادا إلى لزوم بقاء أسطول المراكب كل في ميناء انطلاقه ،  فالسلطات ترى أن مركب الصيد “ليكل” “لا يمكن أن يكون استثناءا”

 وأوضح البيان أن الجهات المختصة قد درست حالة المركب المعني بالأمر،  من كافة الجوانب الإنسانية والأمنية والصحية،  واتضح أن الأمر يتعلق بحالة مركب من ضمن مراكب أخرى من موانيء مجاورة ترغب في الولوج إلى ميناء اسفي.

ويأتي رد السلطات تفاعلا مع شريط فيديو، كانت قد بثه ربان مركب صيد السردين “ليكل”  في وقت سابق ، مطالبا خلاله السلطات المينائية بمدينة السردين ، بالسماح له رفقة ستة بحارة،  الدخول الى ميناء آسفي بعدما أبحر من ميناء الجرف بالجديدة .

وكان المركب قد غادر في وقت سابق من صباح اليوم ميناء الصويرة، بعد إحتجاجات لمهنيي الصيد بالميناء الذين طالبوه بمغادرة المركب،  لكونه قادم من ميناء آخر (الجديدة)، وسبق أن افرغ حمولته في الأيام القليلة الماضية بميناء المحمدية.  وهو ما جعل مهنيي الصويرة يعتبرونه قادما من منطقة غير بعيدة من مدينة الدار البيضاء، التي تعرفة تفشيا كبير لفيروس كورونا المستجد .

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا