مطالب مهنية بإعادة النظر في لجنة تتبع مصيدة الأخطبوط

1
Jorgesys Html test Jorgesys Html test

مر لقاء لجنة تتبع مصيدة الأخطبوط يوم الثلاثاء الماضي في أجواء مشحونة للغاية، مددت أشغاله لأزيد من ستة ساعات. جعلت كثير من المشاركين من مهنيين وإداريين  يعبّرون عن إنزعاجهم من الطريقة والظروف المصاحبة التي أصبحت تطغى على أشغال لقاءات اللجنة .

وأكد مصدر مهني أن لقاء تتبع مصيدة الأخطبوط، هو فضاء للنقاش حول واقع ومستقبل هذه المصيدة، وليس فضاء للتراشق الكلامي وتصفية الحسابات السياسية والإدارية والإجتماعية، التي عادة ما تتسبب في إخراج اللقاء من سياقه العلمي والتنظيمي، وكأن هناك نيات مبيثة لنسف المخرجات.  إذ من غير المعقول أن يتحول النقاش إلى فضاء لإستعراض العضلات والتغني بالمواقع والنفوذ في سياق التكتلات.

وطالب فاعلون شاركوا في اللقاء بإعادة النظر في تركيبة لجنة تتبع مصيدة الأخطبوط، وكذا طريقة إنعقادها، في ظل التجاوزات التي أصبحت تطبع أشغالها، لاسيما وأن مصيدة الأخطبوط، يجب أن تناقش في دائرة مهنيي الأخطبوط بما يوحد النوايا والأهداف ، حيث بات لزاما على إدارة الصيد إعتماد مبدإ التخصص كخيار إسترتيجي ينصف الأساطيل، وكذا إعتماد لقاءات تتحكم فيها الجهوية وتحترم المسؤوليات، لكون  تحديات مصايد الأخطبوط على المستوى الوطني، هي تختلف بين منطقة وآخرى كما تختلف على مستوى الأساطيل.

واشارت المصادر أن النقاش حول التحديات مجتمعة بأبعادها الجغرافية والإجتماعية والإقتصادية وحتى السياسية، في لقاء تختلف إنتظاراته بإختلاف وتعدد  المتدخلين يدفع نحو تشعب الملفات، ويغلق الباب أمام الإجتهاد، ويربك أرضية القرار العلمية والتقنية. لاسيما وأن النقاش يصبح  موجها وكأنه يخدم مصالح أجندات مغلقة ، لدى فقد دعت المصادر إلى التحوّل نحو إعتماد لجان جهوية، تنعقد على مستوى الغرف المهنية ، قبل أن يتم الإحتكام لإنعقاد اللقاءات المركزية، وفق جدول أعمال دقيق يتم تحظيره من مخرجات اللقاءات الجهوية .

Jorgesys Html test Jorgesys Html test

تعليق 1

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا