تقرير لصندوق الطبيعة.. 11200 طن من البلاستيك تتسرب لمياه المتوسط

0
البلاستيك بالبحار

كشف الصندوق العالمي للطبيعة في آخر تقرير له بعنوان “أوقفوا سيل البلاستيك”، تسرب 80 ألف طن من البلاستيك إلى الطبيعة منها 11200 طن تدخل مياه البحر الأبيض المتوسط، وفق حسابات المنظمة غير الحكومية.

وتابع الصندوق أن صيد الأسماك وتربية الأحياء المائية والنقل البحري مسؤول عن 9% من هذا التلوث، مضيفا أن “صناديق السلطعون وشباك البحر المخصصة لصيد المحار والحاويات، هي من بين المخلفات التي عثر عليها”.

وأبرز التقرير، أن الأنهار تحمل 12% من النفايات البلاستيكية الموجودة في البحر، وتمثل النشاطات الساحلية معظم التلوث (79% أو 8800 طن) في البحر المتوسط من الجانب الفرنسي، بسبب سوء إدارة النفايات والتلوث الناتج عن السياحة والنشاطات الترفيهية.

وأضاف الصندوق العالمي للطبيعة في تقريره، أن فرنسا أنتجت 4.5 ملايين طن من النفايات البلاستيكية عام 2016، رميت 10 آلاف منها في مياه المتوسط وهو بحر شبه مغلق، متصدرة بذلك قائمة الدول الملوثة في المنطقة، كما أشار إلى أن 4.5 ملايين طن تعادل من النفايات 66.6 كيلوغراما للشخص الواحد، وقد جمع 98 في المائة من إجمالي هذه النفايات (4.4 ملايين طن) لكن أعيد تدوير 22 قي المائة فقط منها.

وفي موضوع متصل أشار تقرير  الصندوق أن المغرب يعيد تصنيع 10 في المائة فقط من النفايات، في وقت يستورد نفايات بلاستيكية دون فرض ضرائب عليها، ما يدخله في مشاكل في الإدارة الفعالة للنفايات، نظرًا للبنية الضعيفة لاستقبال الكمية المستوردة.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا