غلاء السومة الكرائية لحاويات البضائع بالموائئ المغربية يستنفر المعارضة

0

كشف محمد أبدرار  رئيس لجنة المالية بالغرفة الأولى للبرلمان المغربي، أن فئة عريضة من الشركات المغربية المشتغلة في ميدان الاستيراد،  تعاني من إرتفاع كلفة كراء حاويات البضائع التي تفرضها الشركات العاملة في النقل البحري التجاري.  وهو ما يؤثر سلبا على تكلفة الاستيراد ، ومعه ارتفاع أسعار بعض المنتجات الاستهلاكية المستوردة.

وأوضح  البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة  في سؤال كتابي وجهه إلى وزير الاقتصاد والمالية، إن شركات الملاحة العاملة في النقل البحري التجاري، تعمد إلى فرض أسعار جد مرتفعة بشكل غير مبرر، على كراء حاويات البضائع. مبرزا في ذات السياق أن  مصاريف كراء الحاويات (Surestaries)تصل إلى مئات الآلاف من الدراهم، على الرغم من أن قيمة تلك الحاويات لا تتعدى في المتوسط عشرين ألف درهم.

وقال  برلماني المعارضة  في وثيقته “إذا كان من حق شركات الملاحة المطالبة بمصاريف عن مدة استعمال تلك الحاويات، على اعتبار أنها تستعمل لاحقاً في عمليات شحن أخرى، إلا أن الأمر غير المقبول هو التكلفة اليومية الباهظة التي يتم احتسابها، والتي تتعدى في حالات عدة قيمة الحاوية بعشرات الأضعاف”.

وأعادت مجموعة من الدول حسب نص الوثيقة ، تقنين هذه العملية ، بعدما تبين لها تضرر الاقتصاد منها، إذ عمد بعضها إلى تحديد سقف لاحتساب تلك المصاريف في حدود 30 يوماً.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا