إنتشلت مصالح مندوبية الصيد البحري بسيدي إفني أول أمس الأربعاء 24 أكتوبر 2018 جثة أحد الأشخاص في حالة تحلل متقدمة.

وقالت مصادر عليمة من مندوبية الصيد البحري بسيدي إفني، أنه و فور تلقيها خبر تواجد جثة عائمة فوق الماء في وضعية تحلل متقدم من طرف ربان قارب صيد تقليدي، هرعت مصلحة الإنقاد بالمندوبية على متن خافرة إنقاد الأرواح البشرية “أيت باعمران” مدعومين برجال الوقاية المدنية إلى عين المكان، المتواجد  ب”إيمن تروا” بمحاذاة ميراللفت، حيث تم انتشال جثة عارية في وضعية تحلل متقدم يعتقد أنها تعود لأحد البحارة.

و تم نقل الجثة المتحللة  إلى مستودع الأموات بالمستشفى ألإقليمي لسيدي افني، حيث تم تحرير محضر بالواقعة، في انتظار فتح تحقيق، و مراجعة حالات التبليغ بالأشخاص الذين يفقدون في البحر، و حالات الغرق لتحديد هويته و معرفة ظروف و ملابسات الحادث،  الذي أثار نوعا من الاستنفار خصوصا وأن الجثة كانت عارية بالكامل.

 

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا