أخنوش يدشن أربع وحدات صناعية لتثمين المنتجات البحرية بالداخلة باستثمار إجمالي ناهز مليار درهم

0

البحرنيوز: وكالات بتصرف 

أعطى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش  رفقة والي جهة الداخلة – وادي الذهب عامل إقليم وادي الذهب لمين بنعمر، ورئيس المجلس الجهوي الخطاط ينجا، أمس الأربعاء 26 ماي 2021  بالداخلة، انطلاقة أربع وحدات صناعية لتثمين المنتجات البحرية، باستثمار إجمالي ناهز مليار درهم، بعد أن كان قد تم اختيار هذه الوحدات  ضمن طلب إبداء الاهتمام الذي أطلقه قطاع الصيد البحري في وقت سابق.

ويندرج افتتاح هذه الوحدات الصناعية في إطار استراتيجية “أليوتيس” وكذا برنامج تنمية الأقاليم الجنوبية للفترة الممتدة ما بين سنتي 2016 و2021، الذي تم إطلاقه تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس، من أجل تعزيز النسيج الصناعي للجهة، وكذا الرفع من حصة المصطادات المثمنة محليا، بالإضافة إلى تطوير صناعات تثمين المنتوجات البحرية ذات القيمة المضافة العالية، فضلا عن خلق الثروات وفرص الشغل بالجهة. إذ تبلغ الطاقة الإنتاجية الإجمالية للوحدات الصناعية الأربع لتصبير السمك، 425 طنا / يوم، فيما يبلغ إجمالي الطاقة الإنتاجية السنوية 355 مليون علبة / سنويا.

وبهذه المناسبة، أكد أخنوش، في تصريح للصحافة، على أهمية هذه المشاريع الكبرى المخصصة لتثمين المنتجات البحرية، والتي تندرج في إطار النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية. كما أشار الوزير إلى أن هذه الوحدات الأربع لتثمين الأسماك السطحية الصغيرة ستمكن من إحداث ما يقرب من 3000 منصب شغل مباشر.

وأضاف أن إنشاء هذه الوحدات الصناعية مرتبط بأنشطة الصيد بالداخلة، موضحا أن منتجات هذه المصانع سيتم توجيهها للسوق المغربية ونحو التصدير، مما يعكس الدور الهام الذي يضطلع به قطاع الصيد البحري بالداخلة.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا