أكادير.. مركب صيد بالجر يعثر على جثة متقدمة التحلل بسواحل المدينة

0
الصورة تقريبية من الأرشيف

  أشرفت مصالح الدرك الملكي البحري بميناء أكادير، في الساعات الصباحية من اليوم الأربعاء 21 أكتوبر 2020، على عملية إجلاء جثة أحد البحارة، تم العثور عليها من طرف مركب صيد بالجر في سواحل أكادير.

واستنادا إلى مصادر مأذونة في تصريح لجريدة البحرنيوز، أن مركب الصيد الساحلي بالجر المسمى “زياد”، والمسجل تحت رقم 836-6 ، عثر أثناء رحلة صيد بسواحل أكادير، في شباكه على جثة، في وضعية تحلل جد متقدمة، على بعد حوالي 32 ميلا من ميناء المدينة. حيث ومن خلال المعاينة الأولية التي قامت بها مصالح الدرك الملكي البحري، الموكول إليها مثل هذه القضايا، تبين احتمال أن تعود الجثة لأحد البحارة، من خلال اللباس المائي. كما أن التحلل المتقدم لم يمكن من تحديد ملامحه، أو السن التقريبية للجثة المعنية.

وفور عودته إلى ميناء المدينة حيث تم تخصيص مكان في أحد الأرصفة للمركب، حضرت مختلف السلطات المعنية، تحت إشراف مصالح الدرك الملكي البحري، الذي سهر على عملية نقل الجثة إلى مستودع الأموات، عبر سيارة نقل الأموات إلى المستشفى الإقليمي الحسن الثاني بالمدينة. وتم أيضا تحرير محضر مفصل في أفق فتح تحقيق معمق، والعودة إلى مجموع بلاغات فقدان البحارة بسواحل أكادير، والمناطق المجاورة، في انتظار أيضا نتائج التشريح الطبي الذي ستخضع له الجثة. 

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا