أكادير.. مركب للصيد بالجر يواجه عقوبات بعد تورطه في التصريح الكاذب بالمصطادات

0

 

الصورة تقريبية من الأرشيف

رفعت مصالح مندوبية الصيد البحري بميناء أكادير إلى الإدارة المركزية بوزارة الصيد البحري محضر مخالفة جديدة تم ضبطها بتاريخ 13 شتنبر 2021، تتعلق بالتصريح الكاذب المنافي والبعيد كل البعد عن الحجم الحقيقي لحصيلة رحلة الصيد لمركب صيد ساحلي صنف الصيد بالجر.

وتعود تفاصيل الواقعة عندما سقط أحد مراكب الصيد الساحلي صنف الصيد بالجر، في مخالفة التصريح الكاذب، بعدما اقتصر على التصريح ب928 كيلوغرام من الأسماك القاعية، في حين أن مراجعة المصالح المختصة لحجم الأسماك القاعية المصرح به من طرف ربان المركب، أظهر الفارق الشاسع بين المصرح به، والمعاينة، إذ أن الكمية الإجمالية الحقيقية بلغت 1095 كيلوغرام.

وتمثلت أصناف الأسماك القاعية موضوع مخالفة التصريح الكاذب التي تم ضبطها في حدود الساعة الثانية عشرة ليلا من يوم 13 شتنبر الجاري، في أسماك الميرلة، الصول، الروبيو، الرابيل، السانبيار، الراسكاس، كبيلا، الشخار، حيث وبعد حجز الفارق بين ما هو مصرح به، وما لم يصرح به،  تم إخضاعه للبيع في المزاد العلني بالدلالة، لتوجه القيمة المالية لذلك إلى خزينة الدولة.

وبهدا الخصوص حررت مصالح المراقبة التابعة لمندوبية الصيد البحري بميناء أكادير، محضر مفصل بطبيعة المخالفة وفق البند العاشر من الفصل 33 من القانون المغربي، المنظم للصيد البحري بخصوص، من لم يقم بالتصريح بالمصطادات المطابق لنشاط الصيد الممارس أو قام بتصريح ناقص أو مغلوط.

وجدير بالذكر أن مجهودات جبارة تبذلها مصالح المراقبة، التابعة لمندوبية الصيد البحري لجميع أنشطة الصيد البحري المختلفة، من أجل محاربة الظواهر السلبية من قبل التهريب، والتهرب من التصريح بالحجم الحقيقي للأسماك، حيث انعكست هده المجهودات على حجم المفرغات المحقق على مستوى مركز الفرز والبيع “الكابي”، وكدا على مستوى سوق السمك للبيع الأول.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا