العرائش .. تدابير إحترازية جديدة لضمان مواصلة نشاط الصيد بالميناء

1

نص إتفاق بين مندوب الصيد البحري بالعرائش ورؤساء الجمعيات المهنية بالميناء، على حصر عدد البحارة على متن كل مركب من مراكب السردين  في 18 بحارا ، كإجراء يروم محاربة فيروس كورونا.

ونص ذات الإتفاق الذي أقره مندوب الصيد في إعلان، عممه على مالكي وربابنة مراكب الصيد الساحلي ، على تقسيم منتوج الصيد بإحتساب جميع البحارة المسجلين بسجل البحارة، وبالطريقة والحصص الإعتيادية ، مع إلزامية تعقيم  المراكب قبل كل رحلة صيد .

ونوه محمد سيكي الكاتب العام للكونفدرالية المغربية للصيد الساحلي بالمغرب بهذا الإتفاق، مؤكدا أن الاجتماعات الماراطونية التي جمعت مختلف الجهات المعنية، أثمرت هذه التوجيهات، في سياق الإجراءات الإحترازية لمحاربة  تفشي وباء كورونا فيروس، وكذا ضمان صيروة الإقتصاد البحري في علاقته، بتزويد الأسواق المحلية بالمنتوجات البحرية.  وهو إجراء يقول محمد سيكي، من شأنه تجنب انتقال العدوى وتفشيها بين البحارة. فيما حافظت مراكب الصيد الساحلي بالجر  على نفس عدد أطقمها من البحارة يؤكد المصدر.

وفي موضوع متصل أفاد الفاعل المدني في قطاع الصيد الساحلي بالمدينة الزرقاء،  أن السلطات المينائية بالعرائش وبتنسيق مع بلدية المدينة ومختلف التمثيليات المهنية، قد أشرفت على تنفيذ عمليات تطهير وتعقيم واسعة لمراكب الصيد البحري، و كدا مرافق وجوانب الميناء. حيث أكد  محمد سيكي، أن المجهزين قد إنخرطوا مند تاريخ 16 مارس 2020 في عمليات التطهير والتعقيم لمراكب الصيد البحري النشيطة بسواحل المدينة، مبرزا أن مصالح البلدية قامت بتنظيف وتعقيم مرافق الميناء، وهي الخطوة التي ستتواصل  بشكل يومي.

وأضاف المصدر المهني، أن الحملة عرفت انخراط جميع التمثيليات المهنية بميناء العرائش، من جمعيات، وتعاونيات، فضلا عن السلطات المينائية، من مندوبية الصيد البحري، والمكتب الوطني للصيد، ومصالح رجال الأمن، وباشوية الميناء، وبلدية العرائش. متابعا حديثه بالقول، أن اللجنة المحلية للميناء تتابع عن كثب عمليات التطهير، والتعقيم، لبعث الاطمئنان في صفوف المهنيين. بحيث أن المجهودات المبذولة بددت المخاوف، وساهمت في تشجيع بعض مراكب الصيد الساحلي على استئناف رحلاتها البحرية، وخاصة مراكب صيد السردين.

ووفق تصريحات متطابقة من العرائش،  فلازالت بعض المراكب الساحلية صنف السردين، والصيد بالجر، محافظة على نشاط رحلاتها البحرية بسواحل ميناء العرائش، مؤكدة أن الإجراءات المتخذة على مستوى الميناء، تقدم مؤشرات على مواصلة الأسطول لعمله بالسواحل المحلية.  حيث التأكيد على حرص مختلف المكونات المهنية ، على التقيد  بالتوجيهات الوقائية، الكفيلة بمواصلة نشاط الصيد والحد من انتشار فيروس كورونا covid19.

تعليق 1

  1. اعاودو راسهم هادوك راه كايضحكو على الرأي العام البحري عارفين الوضع ديالو داخل المركب و البلاصة فين كاينعس و العمل كيف كايكون مستحيل تكون اصابة على ضهر المركب و ماتصيبش ناس لخدامين معاه كلس فدارك حمي راسك و لادك و والوليدين

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا