بوجدور.. مفرغات مركب صيد بالجر تنعش سوق السمك في ظل التوقف الإضطرار للصيد التقليدي

0

إنتعشت الحركية التجارية بسوق السمك بالجملة بميناء بوجدور يوم الخميس 30 شتنبر 2021 ، بعد تفريغ قرابة طنين من سمك البورة من الحجم الصغير ، إلى جانب بعض المنتوجات السمكية الآخرى ، من طرف مركب للصيد الساحلي صنف الجر ، ولج الميناء بعد أن سجل حاجته للصيانة التقنية لدى المصالح المينائية .

وكشفت مصادر مهنية، أن تجار السمك انتعشت تجارتهم البحرية، بعد العطالة الاضطرارية التي لازمت أسطول الصيد التقليدي بإقليم بوجدور لقرابة أسبوع بسوبب الظروف المناخية الصعبة. إذ أوضحت المصادر، أن بروز قرابة 300 صندوق من مختلف المنتوجات السمكية، قد  ساهم بتحريك العجلة التجارية على مستوى سوق السمك، ولو بشكل نسبي في غياب المصطادات السمكية لأسطول الصيد التقليدي.

و أبرزت المصادر المهنية، أن جل المنتوجات السمكية المتأتية من مركب الصيد الساحلي صنف الجر، تم ترويجها تجاريا داخل الأسواق المحلية و الوطنية، بحيث لم تتجاوز قيمة سمك البورة ذات الحجم الصغير القابل للتسويق التجاري،  عشرة دراهم للكيلوغرام الواحد. هدا واختلفت قيمة المعاملات المالية لسمك شامة بين 60 و 65 درهم . في حين لم يتجاوز ثمن سمك شبيه شامة او الفو شامة كما يسميه المهنيون،  30 درهما للكيلوغرام الواحد. هدا وتحدد ثمن سمك البونيطو في عشرة دراهم للكيلوغرام الواحد.

يذكر، أن مهني الصيد التقليدي بإقليم بوجدور هم ملتزمون بالنشرات الجوية، التي تدعو ، إلى منع الإبحار واتخاذ كافة إجراءات الحيطة والحذر، الصادرة من مندوبية الصيد البحري ببوجدور، وذلك في إنتظار تحسن الأحوال الجوية والبحرية.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا