تهاوي أثمنة التون يرخي بظلاله على موسم الصيد بطنجة

0

مددت  مندوبية الصيد البحري بطنجة أمس الإثنين 29 يونيو 2020،  فترة توقيف نشاط صيد سمك التون الأحمر إلى غاية 10 يوليوز 2020.

ويأتي هذا القرار تؤكد المندوبية في إعلان لها عممته على أرباب قوارب الصيد التقليدي ومراكب الصيد الساحلي بالدائرة البحرية بطنجة، كخطوة إجرائية تروم التحكم في العرض وضمان تنافسية هذا النوع من الأسماك، في ظل الأثمنة المنخفضة التي تعرفها السوق الدولية .

وأصيب مهنيو الصيد التقليدي بخيبة أمل كبيرة، في ظل  الأثمان المنخفضة، التي باتت لصيقة بهذا النوع من المصطادات،  منذ بداية الشروع في صيده بالجهة الشمالية.  ما دفع بإدارة الصيد إلى إيقاف إستهداف سمك التون بالدائرة البحرية لطنجة  يوم 17 يونيو،  قبل أن تقرر أمس الإثنين من جديد، تمديد فترة التوقيف لمدة إضافية ستتواصل إلى يوم الجمعة 10 يوليوز القادم .

وثمن فاعلون مهنيون في تصريحات متطابقة للبحرنيوز، اجراء وقف نشاط صيد سمك التونة الأحمر بجهة طنجة، مؤكدين تطلعهم لاستعادة السوق لتوازنه. وهو ما سينعكس إيجابا على معاملاتهم المهنية والتجارية، ويضمن مبدأ الموازنة الربحية لدى جميع  الفاعلين المهنيين، من بحارة وتجار ومصدرين.

  وكان بحارة الصيد التقليدي بالمنطقة، طواقين لصيد هدا النوع من الأسماك، إذ يعولون على مداخيله، في إنعاش مردوديتهم الاقتصادية والتجارية ، لاسيما في ظل التحديات الإجتماعية، التي تواجه الفاعلين المهنيين، إنسجاما مع الأوضاع التي أفرزها فيروس كورونا المستجد .

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا