مراكب الصيد بالجر تعيد الرواج لميناء المرسى بالعيون

0

أفادت مصادر مهنية بقطاع الصيد من ميناء المرسى بالعيون أن الميناء بدأ يسترجع عافيته شيئا فشيئا، بعد استئناف مراكب الصيد الساحلي صنف الجر رحلاتهم البحرية، صوب مصايد التهيئة جنوب سيدي الغازي قرب بوجدور، بعد انقضاء عطلة عيد الأضحى.

وانطلق 100 مركب يوم الخميس الماضي صوب مصايد التهيئة، بعد ترخيص ولاية جهة العيون الساقية الحمراء لهذه المراكب  بالإبحار بشكل عادي، حيث عمدت إلى أخذ معطيات البحارة الشخصية، والتشديد فيما يخص التدابير الوقائية على سبيل الإحتراز من تفشي فيروس كورونا.

وحسب الأخبار القادمة من ميناء المرسى، فإن حافلات النقل العمومي على متنها بحارة مراكب الصيد الساحلي صنف السردين، وصلت لميناء الإقليم مساء أمس الجمعة، استعداداً لاستئناف رحلاتها البحرية بداية من مساء اليوم السبت، وبعد استكمال عملية التزود بمادة الوقود والثلج وإنزال الشباك والمؤونة.

وسجلت المصادر المهنية في حديثها لــ “البحرنيوز“، أن الهيئات المهنية، تنتظر قرار السلطات الولائية بجهة العيون، السماح لمراكب السردين، بآستئناف نشاطها البحري، حيث سبق أن دعت في وقت سابق إلى أن عودة البحارة من عطلة عيد الأضحى، يستدعي ضرورة توفرهم على وثيقة، تثبت إجرائهم للتحاليل كوفيد-19 ولا تقل مدة إجرائها عن 72 ساعة، للتأكد من حالتهم الصحية.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا