مهمة تدبير جرف الرمال بغرض الصيانة في يد وكالة الموانئ ومكتب الكهرباء والماء

0

أكد عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، أن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، والوكالة الوطنية للموانئ، هما الجهتان المسؤولتان، حاليا، عن تدبير جرف الرمال بغرض الصيانة ، مشددا على الأهمية القصوى لهذا الأمر، الذي يسمح بتوفير الأعماق المناسبة في الأحواض، ومداخل الموانئ لضمان سلامة ملاحة السفن.

وأشار اعمارة في جواب له ضمن جلسة مساءلة الوزراء بمجلس المستشارين حسب ما أوردته جريدة الصباح ، إلى أن المشكل الوحيد الذي يثيره جرف الرمال بغرض الصيانة هو تدبير الرمال المستخرجة، مؤكدا أن الوزارة راسلت المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، والوكالة الوطنية للموانئ، من أجل إعادة غمر كل ما يتم جرفه، مشيرا إلى أن هناك من يستخرج الكثبان الرملية، وأن وزارته تشتغل مع وزارة الداخلية لضبط بعض الأمو.

وكان تقرير صادر عن برنامج الأمم المتحدة للبيئة، قد حذر من جرف 10 ملايين متر مكعب من الرمال خارج القانون، ما ينتج عنه ضياع 500 مليار، رغم أن القانون يعاقب بالحبس من عام إلى خمسة أعوام على استغلال الرمال بشكل غير قانوني.ما جعل الرمال تكاد تختفي من بعض شواطئ الشمال، على سبيل المثال لا الحصر.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا