لقاء بالعرائش يتدارس الخصاص الحاد في “خليفة الميكانيكي” بالجهتين الشمالية والشمالية الشرقية

0

 

مصدر الصورة : بوابة غرفة الصيد البحري المتوسطية

أطلقت غرفة الصيد البحري المتوسطية بطنجة سلسلة من اللقاءات التشاورية مع الفاعلين المهنيين ، تروم تدارس النقص الحاصل في بعض مكونات أطقم الصيد ، على غرار البحارة الذين يشغلون مهمة  “خليفة الميكانيكي”  على متن مراكب الصيد، والذي يعد من بين المتحديات التي تواجه مهنيي الصيد بالمنطقة المتوسطية ، كما تم التعبير عن ذلك وبحدة  من طرف أعضاء غرفة الصيد البحري المتوسطية خلال الجمع العام العادي المنعقد بتاريخ 19 مارس 2021.

وإنطلقت هذه اللقاءات يوم الخميس 27 ماي 2021، بلقاء إحتضنه ميناء العرائش ، خصص حسب منشور لغرفة الصيد البحري المتوسطية بطنجة على بوابتها الإلكترونية ، لتدارس مشكل الخصاص الحاصل لدى قطاع الصيد الساحلي بخصوص ” خليفة ميكانيكي”.  حيث تم خلال هذا الاجتماع مناقشة وتدارس مشكل الخصاص الحاصل لدى قطاع الصيد الساحلي بالعرائش بخصوص ” خليفة ميكانيكي” وما يشكله من تهديد لتوقيف لهذا القطاع بالميناء، لأن مندوبيات الصيد تحتم على ضرورة تواجد خليفة الميكانيكي في سجل الإبحار للمركب.

وسلط الضوء هذا اللقاء على الإشكالية الحقيقية التي يعاني منها مهنيو الصيد بالمنطقة بمختلف الموانئ في الجهتين الشمالية والشمالية الشرقية، في ظل الغياب التام لخليفة الميكانيكي، والصعوبات التي يعاني منها المجهزون للحصول عليه مما يشكل عائقا كبيرا لعدم الخروج الى البحر لمزاولة نشاطهم البحري. وهو الإشكال الذي تلقفته  غرفة الصيد المتوسطية حيث سطرت غرفة الصيد البحري المتوسطية بإذن من رئيسها يقول منشور هذه المؤسسة، برنامج عمل لإيجاد حلول عملية وآنية، حيث قامت أولا بمراسلة الوزارة الوصية لقطاع الصيد البحري بتاريخ 23 مارس 2021 بطلب وضع استراتيجية تكوين خليفة الميكانيكي بشكل استعجالي قصد سد الخصاص الحاصل في جميع الموانئ التابعة للنفود الترابي لغرفة الصيد البحري المتوسطية.   ومن جهة أخرى، سيتم عقد سلسلة من الاجتماعات في الموضوع.

 

مصدر الصورة : بوابة غرفة الصيد البحري المتوسطية

وانصبت كل المداخلات على ضرورة إيجاد حل عملي وآني لهذا المشكل المستجد. حيث تم اقتراح مد مندوبية الصيد البحري بالعرائش بلائحة خريجي معهد التكنولوجيا للصيد البحري بالعرائش في التخصص المطلوب، مصحوبة بأرقام هواتف الخريجين وأيضا توزيعها على مجهزي مراكب الصيد الساحلي من طرف المندوبية. وأيضا موازاة مع ذلك سيتم تجهيز لائحة مستوفية للشروط القانونية المعمول بها من أجل تكوينهم في المعهد في التخصص المرغوب فيه ” ميكانيكي ” قصد شغلهم منصب مساعد ميكانيكي. وهذا التسجيل في التكوين سيكون مصحوبا بالسماح لهم بالاشتغال على مراكب الصيد الساحلي بميناء العرائش مع ضمانات  استكمالهم لمدة التكوين.

يذكر أن اللقا التشاوري عرف حضور كل من مدير غرفة الصيد البحري المتوسطية مصحوبا بإطار من مصلحة التكوين والشراكات بالغرفة ، مدير معهد التكنولوجيا للصيد البحري، مدير الدراسات بالمعهد ،كاتب عام للمعهد،  مندوب الصيد البحري، رئيسة مصلحة رجال البحر بالمندوبية، رئيس مجلس الاتقان بمعهد التكنولوجيا للصيد البحري، أعضاء غرفة الصيد البحري المتوسطية لميناء العرائش، رئيس تعاونية ليكسوس للصيد التقليدي ورؤساء الجمعيات المهنية العاملة بقطاع الصيد الساحلي بالعرائش.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا