مباركة بوعيدة كاتبة للدولة مكلفة بالصيد البحري

0

عين صاحب الجلالة الملك محمد السادس عشية اليوم الأربعاء 05 مارس2017،  مباركة بوعيدة  كاتبة للدولة  لدى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات مكلفة بالصيد البحري ، وذلك في إطار التشكيلة الحكومية الجديدة التي يرأسها سعد الدين العثماني.

وسجلت المصادر أن إعتماد المنصب السياسي الجديد، يأتي في ظل الزخم الذي راج مؤخرا ، بعد تسرب خبر إمساك عزيز أخنوش لأكبر وزارة في تاريخ المغرب مند الإستقلال، والمتمثلة في وزارة الفلاحة والصيد البحري والمياه والغابات .

وتعتبر عائلة بوعيدة من العائلات ذات الصلة بقطاع الصيد البحري على مستوى صيد الأسماك باعالي البحار، وكدا على مستوى تجميد و تجارة السمك، وهي كلها معطيات قد تجعل من كاتبة الدولة الجديدة على دراية ومعرفة بقضايا قطاع الصيد البحري.

وكان مهنيو الصيد البحري يمنون النفس بالحصول على وزارة مستقلة تعنى بقطاع الصيد البحري، غير أن ما تقتضيه المصلحة خصوصا على مستوى علاقات الشراكة والتعاون التي تربط المغرب بعدد من الشركاء الخارجين في قطاعي الفلاحة والصيد البحري مجتمعين، أملت بضرورة الحفاظ على الارتباط الحاصل بين القطاعين في وزارة واحدة، سيما  مع حرص الحلفاء السياسيين في الحكومة الجديدة على تقليص عدد الحقائب الوزارية مقارنة مع التشكيلة الحكومية المنتهية ولايتها.

وعمد  مهنيو الصيد البحري إلى وصف عزيز أخنوش بوزير الفلاحة دون الصيد البحري، مسجلين أن الرجل أعطى لقطاع الفلاحة أكثر من نظيره الصيد البحري. كما أنه ظل حسب بعض المراقبين بعيدا على مهنيي الصيد، لإنشغالاته المتكررة في قطاع الفلاحة.  هذا في وقت يرى آخرون أن  الوزير السوسي قد قدم خدمات جليلة لقطاع الصيد، حيث كانت الفترة التي أشرف فيها على القطاع حبلى بالقوانين التنظيمية سيما بعد تنزيل إسترتيجية أليوتيس إذ تم توجيه البوصلة نحو هيكلة القطاع وتنظيمه خصوصا على مستوى المصايد.

وتعتبر مباركة بوعيدة من مواليد سنة 1975 بلقصابي بالقرب من كلميم، حيث انتخبت ، في العام 2007 للمرة الاولى نائبة بمجلس النواب.  كما اشتركت في رئاسة اللجنة البرلمانية المختلطة بين المغرب والاتحاد الأوربي منذ إحداثها في ماي 2010 قبل أن تترأس خلال سنة 2010 لجنة الشؤون الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية بمجلس النواب.

وخلال سنتي 2008-2009 شغلت كعضو بالمكتب السياسي للتجمع الوطني للاحرار مهام نائبة رئيس لجنة المالية والشؤون الاقتصادية ومقررة اللجنة نفسها لقانون المالية لسنة 2009.  فيما انتخبت في يونيو 2009 عضوا بمجلس مدينة الدار البيضاء الكبرى. كما عينت من طرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس وزيرة منتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون بحكومة عبد الإله بنكيران.

وعلى الصعيد الدولي، اختيرت بوعيدة ضمن قائمة “القادة العالميين الشباب” للمنتدى الاقتصادي العالمي سنة 2012. كما تشغل منذ سبتمبر 2011 منصب نائبة رئيس منتدى البرلمانيين الدوليين من أجل الديمقراطية، وهي عضو بمركز شمال جنوب لمجلس أوربا، وبتحالف الحضارات للأمم المتحدة، وبرابطة ميونيخ للشباب، وذلك خلال المؤتمر الدولي لميونخ حول الأمن.

يذكر أن مباركة بوعيدة  حاصلة على ماستر في إدارة الأعمال من جامعة هول ببريطانيا، وماستر في التواصل من جامعة تولوز ودبلوم المدرسة العليا للتدبير بالدار البيضاء

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا