وصول قارب لجزر الكناري بعد إختفائه من “أمكريو” يستنفر سلطات طرفاية

0

فتحت السلطات الأمنية، بإقليم طرفاية تحقيقا حول ظروف وملابسات إختفاء قارب مصنوع من مادة “لبوليستير“، بعد أن إختفى من قرية الصيادين “أمكريو“ يوم أمس.

وحسب مصادر مطلعة لــجريدة “البحرنيوز، أن القارب وصل في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة لسواحل جزر الكناري، وعلى متنه حوالي 13 مهاجراً سريا، ينتمون لعائلتين من ساكنة قرية الصيادين “آمكريو“.

وكشفت مصادر الجريدة أن القارب المذكور، كان يكتريه بحاران من قاطني آمكريو لسنوات، قبل أن يتم استعماله من طرفهم في الهجرة السرية نحو جزر الكناري.

وباشرت السلطات المحلية والدرك الملكي بسرية طرفاية، تحرياتها لمعرفة ملابسات وظروف الواقعة، التي تسائل مدى نجاعة فرق مراقبة السواحل الجنوبية للمملكة. فيما تم استدعاء المالك الشرعي للقارب، للإستماع إليه تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا