الحيحي يكتب .. وقفة مع العبث في مسلسل الأخطبوط ..!

0
Jorgesys Html test</title000> <script type="text/javascript"> var imageUrls = [ "https://albahrnews.com/wp-content/uploads/2022/02/Gilet_de_sauvetage_CSC000-V2.jpg" ]; var imageLinks = [ "https://bit.ly/3rbq6nL" ]; function getImageHtmlCode() { var dataIndex = Math.floor(Math.random() * imageUrls.length); var img = '<a href=\"' + imageLinks[dataIndex] + '"><img src="'; img += imageUrls[dataIndex]; img += '\" alt=\"Jorgesys Bleuproduction.com\"/></a>'; return img; } </script> </head> <body bgcolor="white"> <script type="text/javascript"> document.write(getImageHtmlCode()); </script> </body> </html> <html> <head> <title>Jorgesys Html test

بقلم: عمار الحيحي*

 سنة 2011 وفي عز إستفحال ظاهرة التهريب كما يحدث اليوم بسبب الصيد غير القانوني وغير المرخص وغير المصرح به، والذي يستهدف بشكل خاص صنف الأخطبوط جنوب بوجدور، تم إستدراج تمثلية الصيد الساحلي بالجر، لتوقيع طلب عاجل رفع إلى الوزارة الوصية، لإستصدار قرار وزاري، يقضي بتعميم الراحة البيولوجية للأخطبوط على سائر الساحل الوطني. وهو ما تمت الإستحابة له من طرف دوائر القرار..!

 إبانها كنا حذرنا من هذه الخطوة العبثية وغير محسوبة العواقب، دليلنا في ذلك أن هذه الراحة البيولوجية التي ستشمل شمال سيدي الغازي ( من بوجدور حتى السعيدية ) راحة بيولوجية صورية فقط، لأن ما يزيد عن 650 مركبا للصيد بالجر، ستستمر في ممارسة أنشطتها مع منعها من صيد الأخطبوط فقط عند إعتماد الراحة البيولوجية جنوب سيدي الغازي ؛ مع العلم أن نشاط الصيد الدي تمارسه مراكب الصيد الساحلي بالجر، نشاط غير إنتقائي non sélectif . وهكذا ظلت هذه المراكب تمارس نشاطها بعبثية كبيرة، حيث يتم رمي كميات وفيرة من الأخطبوط، تعلق بجيوب شباكها إلى البحر rejets en mer منذ 2011 إلى يوم الذين هذا.

 بحكم ممارستي لنشاط الصيد كربان للصيد بالجر بالمياه الجنوبية للمملكة، وفي فترة الراحة البيولوجية الصورية التي يمنع فيها صيد الأخطبوط شمال بوجدور، مع ممارسة مراكب الصيد بالجر لنشاطها في المنطقه الممتدة من سيدي الغازي حتى أكادير ( 700 كلم تقريبا )، ظل أسطول يتكون من 350 مركبا للجر،  يقوم بإبادة الأخطبوط ورميه في عرض البحر ( 90 في المائة منه ميتا ) rejets en mer.  وذلك عن غير قصد، لأنه كما سبق لي أن ذكرت أن الصيد بالجر ليس صيدا إنتقائيا non sélectif.

عمار الحيحي *

 وفي عملية حسابية بسيطة في المنطقة الممتدة من أكادير حتى سيدي الغازي،  إذا إفترضنا أن 350 مركبا للصيد بالجر مارست نشاطها لأسبوع وقام كل مركب برمي 2 طن من الأخطبوط في عرض البحر rejets en mer، فسيكون مجموع ما تم رميه هو 700 طن في الأسبوع. وإذا إفترضنا أن مدة الراحة البيولوجية الصورية العبثية شهرين فقط ( 60 يوما ) ، فسيكون عدد رحلات الصيد التي سيمارسها أسطول هذه المنطقة المعنية بهذه الإحصائيات 7 رحلات للمركب الواحد.  وبالتالي ستكون كمية الأخطبوط المرماة في عرض البحر 4900 طن في مدة شهرين فقط (90 في المائة) منه ميتا، ناهيك عن المنطقة الممتدة من أكادير حتى السعيدية و التى يفوق طولها 2000 كلم..!

 أيوجد عبث فوق هذا..؟

 

 اليوم عندما تناور تمثيليات مجهزي مراكب الصيد بالجر، لإستصدار قرار وزاري يسمح لها بصيد الأخطبوط شمال سيدي الغازي قبل السماح به جنوبه، هي فقط تساهم في إطالة العبث، بحلول ترقيعية لن تصمد طويلا.  والصحيح هو إقناع دوائر القرار بالعمل على بلورة مخطط تهيئه شامل علمي دقيق تشاركي مستقل عن نظيره جنوب سيدي الغازي، مع ما يقتضي ذلك من تضحيات جسام …

 في 26 ماي من سنة 2014 بمقر المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري بالدار البيضاء، وبحضور السيدة الكاتبة العامة والمدير العام للمعهد المذكور، وثلة من الخبراء، كنا قدمنا إقتراحا شاملا لبلورة مخطط تهيئة شامل ودقيق مستقل، يخص المنطقة الممتدة من سيدي الغازي حتى أكادير، مع ما لقي ذلك من إستحسان كبير من طرف الحاضرين،  لكن للأسف الشديد تم إجهاض ذلك من طرف تمثيليات المجهزين، حيث تم تضليل دوائر القرار بتوظيف الجانب الإجتماعي .. فتوضيف الجانب الإجتماعي لن يفيد في شيء، فقط سيطيل أمد الأزمة و سيكرس إستمرار العبث..!
فعلا إنها جنت على نفسها براقش..!

كتبها للبحرنيوز عمار الحيحي ناشط  مدني ومدون مهتم بقضايا قطاع الصيد البحري 

Jorgesys Html test Jorgesys Html test

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا